اعتبر النائب عن كتلة صادقون البرلمانية حسن سالم، السبت، أن سفارة أميركا في بغداد أصبحت “مرتعاً للموساد الإسرائيلي وداعش”، مؤكداً وجوب إغلاقها بعد “خرقها” للأعراف والقوانين الدولية للقوانين.
وقال سالم في حديث لـ السفيرالاخباري، إن “الولايات المتحدة خرقت الأعراف والمواثيق والقوانين الدولية في قضية عمل السفارات في الدول الأخرى، حيث أصبحت سفاراتها في بغداد مرتعاً للموساد الإسرائيلي والعصابات الإرهابية من الدواعش”.

مشاركة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here