بغداد: السفير الاخباري

قال وزير التخطيط سلمان الجميلي يوم الاربعاء إن العراق بحاجة إلى 100 مليار دولار لإعادة إعمار المناطق التي تضررت جراء الحرب المستمرة مع تنظيم “داعش” منذ نحو ثلاث سنوات.

جاء حديث الجميلي خلال لقائه ببغداد مع المدير الاقليمي للبنك الدولي في الشرق الاوسط ساروج كومار، حيث بحثا تفاصيل خطة اعادة اعمار المناطق المحررة التي اعدتها الوزارة والتي سيتم اقرارها من قبل مجلس الوزراء قريبا، وفق بيان للوزارة ورد لسفير الاخباري .

واوضح الجميلي ان “خطة اعادة الاستقرار والاعمار للمناطق المحررة ستكون على مدى 10 سنوات وفي اطار خطتين تنمويتين الاولى للمدة 2018-2022 والثانية للمدة 2023-2028″، مبينا ان “حجم المبالغ المقدرة لاعادة الاعمار تقدر بنحو 100 مليار دولار ستسعى الحكومة لتوفيرها من خلال المنح والقروض الدولية وما يتم تخصيصه من الموازنة العامة للدولة على مدى سني الخطة”.

ودعا الجميلي البنك والمجتمع الدوليين، إلى “دعم العراق في توفير جانب من تلك الاموال لتمكينه من تنفيذ الخطة التي ستسير في ثلاث محاور اساسية على وفق اولويات المشاريع”، مبينا ان “هذه المحاور تركز على التنمية الاقتصادية والتنمية الاجتماعية والبشرية واعادة تأهيل البنى التحتية في اطار حوكمة عملية اعادة الاعمار من خلال القيام بالتنسيق بين الجهات الوطنية المعنية والجهات الدولية المانحة”.

من جانبه اكد المدير الاقليمي للبنك الدولي في الشرق الاوسط ، “استعداد البنك لتقديم الدعم والمساعدة للعراق في تنفيذ خطة اعادة اعمار المناطق المحررة”.

وبين أن “البنك وضع خطة استراتيجية لمدة 5 سنوات تتضمن تفاصيل مهمة عن المشاركة في عملية اعادة الاعمار”، موضحا ان “بعض مشاريع الاعمار الممولة من البنك الدولي قد تم البدء بها عمليا”، داعيا الجانب العراقي إلى “تحديد اولويات المشاريع التي يجدها مهمة في المرحلة الحالية”.

وشدد كومار، على “أهمية العراق في المنطقة والعالم لما يتمتع به من قدرات اقتصادية وبشرية تمكنه من اداء دور فاعل في الاقتصاد الدولي”، مشيدا في الوقت نفسه “بالجهود التي تبذلها الحكومة العراقية ووزارة التخطيط في وضع الخطط والاستراتيجيات لاعادة الاعمار”.

مشاركة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here